كرَّم فريق "تقنية المعلومات" الفائز بكأس رئيس جامعة البحرين


المسابقات الثقافية

قال رئيس جامعة البحرين الأستاذ الدكتور رياض يوسف حمزة: "إن المسابقات الثقافية للموظفين تسهم في كسر جمود العمل، وتعزز النشاط، وتقوي الروابط بين الزملاء"، مشيداً بالمسابقة الثقافية للموظفين الإداريين على كأس رئيس الجامعة التي نظمتها دائرة الإعلام والعلاقات الجامعية في الجامعة مؤخراً.

وأسفرت المسابقة عن فوز فريق مركز تقنية المعلومات بالمركز الأول للعام الثالث على التوالي في النسخة الرابعة من المسابقة التي نظمت في الأسبوع الماضي بمركز تسهيلات البحرين للإعلام.
وكرم أ. د. حمزة الفريق الفائز والفريق الوصيف، مؤكداً أن الثمرة الحقيقية للمسابقة هي إيجاد حراك ثقافي في الحرم الجامعي ينمي حس الأفراد ورغبتهم في التطوير والتنمية الذاتية، خصوصاً وأن المسابقة تتناول طيفاً متنوعاً من الثقافة العامة.

المسابقات الثقافية

وكان فريقا مركز تقنية المعلومات ومكتب التدقيق الداخلي تأهلا إلى الدور النهائي، ليكتسح مركز تقنية المعلومات منافسه بواقع 15 نقطة مقابل 3 نقاط لمكتب التدقيق الداخلي.

وشارك في المسابقة - التي قدمها القائم بأعمال رئيس شعبة الأنشطة والفعاليات محمود الحايكي - 16 فريقاً من مختلف دوائر الجامعة وكلياتها، وتكون كل فريق من 3 متسابقين.

وتبارى الموظفون في أجواء تنافسية لم تخل من الطابع الاجتماعي، منذ الجولة الأولى التي شهدت 8 مباريات، تصدرها مركز تقنية المعلومات بـ 29 نقطة.

المسابقات الثقافية


وطرحت الأسئلة ضمن 14 فئة، هي: جامعة البحرين، والبحرين، والثقافة الشعبية، والصور، والتاريخ، والشخصيات، والرياضة، والحياة الفطرية، والفنون، واللغة والأدب، والعمارة، والثقافة العامة، والدول، واللهجات.

وتكونت اللجنة المنظمة للمسابقة من: رئيسة شعبة العلاقات العامة والاتصالات الخارجية لمى يوسف، والموظفات في الشعبة: عفاف ثاني، ويسرى الحربان، ونورة الخرسان، والاختصاصي الأول في شعبة المطبوعات والنشر والترجمة حسام توفيق.

ومما يجدر ذكره أن مركز تقنية المعلومات - الذي تكون من الموظفين: عماد المركاز، وبدر محمد، ووحيد إحسان – هو نفسه حامل لقب المسابقة الثقافية في نسختيها الثانية والثالثة.