في برنامج "رحلة نجاح"

طلبة جامعة البحرين يستعدون للامتحانات نفسياً وصحياً


news 05 12 2016 2


لقي نشاط الاستعداد للامتحانات الذي تقيمه دائرة التوجيه والإرشاد في جامعة البحرين إقبالاً ملحوظاً من الطلبة، وذلك عبر التفاعل مع التوجيهات والإرشادات التي قدمها متخصصون في: علم النفس، والصحة، الغذائية، والاجتماع، بالإضافة إلى مشاركة كل من: مركز نيوترشن، والطلبة المرشدين، وعرض تجارب الطلبة المميزين في الجانب الأكاديمي، و طلبة كلية العلوم الصحية.

وقالت القائم بأعمال مدير دائرة التوجيه والإرشاد في عمادة شؤون الطلبة سميرة البستكي: "إن البرنامج يهدف الى توعية الطلبة وتهيئتهم للامتحانات نفسياً، واجتماعياً، وغذائياً". وعن أهمية التغذية الصحية أثناء فترة الامتحانات، قالت أخصائية التغذية بدائرة الخدمات والتنمية الطلابية آمال الشافعي: "إن نجاح الطالب وتركيزه يعتمد على اهتمامه بالنمط الغذائي، ودورنا ينصب في إطار توعية الطالب بالنظام الغذائي السليم.

وفي سياق الصحة العامة، أوضح الاخصائي محمد نجيب في مركز نيوترشن الخدمات التي يقدمونها لطلبة جامعة البحرين منها: قياس الوزن المثالي والطول، ونسبة البروتين، والدهون، والسوائل، والاملاح المعدنية، والكتلة العضلية، ومساعدة الطلبة على عمل برنامج غذائي صحي يساعد على إنقاص الوزن.

من ناحية أخرى أوضحت الطالبة من كلية التربية الرياضية زهراء سامي إن دورهم في هذه الفعالية يتمحور في التعريف بالطالب المرشد وأدواره في الرحلة الاكاديمية، وتنمية شخصية الطالب، بالإضافة الى الانخراط في النشاطات والهوايات الإيجابية في أوقات الفراغ، وبيان دوره في العمل التطوعي.

وباشرت البستكي الحديث حول المركز الاجتماعي الذي يقدم أهم الخدمات للطالب، ويعمل على حل مشاكل الطلبة وتطبيق اللوائح والقوانين، من جانب آخر عرفت بركن المتميزين الذي تميزوا في عدة مجالات واهمها الاكاديمية، حيث انهم يحاكون خبراتهم وتجاربهم التي نسجوها وذلك لإعطاء الطلبة الكيفية التي ساهمت في وصولهم لمرحلة التميز.

وأثنى مدير برنامج الدراسات الإنسانية الدكتور في قسم علم النفس توفيق عبدالمنعم على فكرة البرنامج، وقال: "اننا نعمل على توجيه رسالة للطالب الذي يعاني مشكلة الخوف والقلق من الامتحانات، ونحاول استقطاب هذه الفئة من الطلبة للتعامل مع هذه المشكلة".

وأوضح الأكاديمي في قسم علم النفس سامي المحجوب الذي عرض تجارب عملية في الاسترخاء والتأمل حسب تقنية "تشي جوغ" الصينية، التي تعتمد على التنفس من البطن، حيث يصل الاكسجين إلى المخ، ثمَّ تنشط الخلايا. وطرح المحجوب ثلاثة تمارين تساعد على الاسترخاء، وهي: التسامح، للتخلص من الاثار السلبية المرتبطة بسوء علاقة مع شخص ما، والمحبة، وهي توقع الحيز والاشياء الإيجابية للذات والآخرين، والتفاؤل وهو إمكانية تحقيق الطموح في المستقبل والوصول إليه.