بمسابقة الإبداع في الإنتاج التلفزيوني التي نظمتها وزارة شؤون الإعلام
news 20 03 2017 1bفازت طالبة تدرس برنامج الإعلام في جامعة البحرين بالمركز الأول في فئة الفواصل التلفزيونية ضمن مسابقة نظمتها وزارة شؤون الإعلام بمناسبة الذكرى السادس عشرة للتصويت على ميثاق العمل الوطني.

وكرَّم وزير شؤون الإعلام علي بن محمد الرميحي الطالبة سارة فيصل المرباطي، ضمن المكرمين في مسابقة الإبداع في الإنتاج التلفزيوني التي نظمتها الوزارة مؤخراً.

وتنافس المتسابقون في محور الفواصل التلفزيونية التي تُعرض بين البرامج التلفزيونية، على إنتاج فيلم قصير يبرز المعالم الأثرية والسياحية في مملكة البحرين.

وأعدت المرباطي، التي تخصصت في مسار الراديو والتلفزيون، مادةً فلميةً تبرز صناعة السفن التقليدية القديمة.

وأشاد وزير شؤون الإعلام بالنتائج التي تمخضت عنها المسابقة، معرباً عن اعتزازه بالكوادر الوطنية المتميزة المبدعة في مجال الإعلام والإنتاج الفني وشتى الميادين، باعتبارها الثروة الحقيقية للوطن، فهي رصيده على طريق البناء والتنمية المستدامة.

ومن جهتها، أوضحت الطالبة سارة المرباطي أن فيلمها، الذي فاز بالمركز الأول، سلط الضوء في أقل من دقيقة على صناعة "البوانيش"، والبانوش واحد من أشهر السفن التقليدية التي عرفتها البحرين وأكثرها استخداماً.news 20 03 2017 1aوقالت: "لقد قرأت عن المسابقة، وبادرت بالمشاركة، من خلال تصوير اثنين من العاملين في صناعة السفن (القلافين) في موقع لهذه الصناعة يجتذب الكثير من السائحين".

وعن فوزها قالت: "لقد كان اتصال المعنيين في وزارة شؤون الإعلام بي خبراً مفاجئاً ومفرحاً في الوقت نفسه، ولعل الأمر الذي رجّح حصولي على المركز الأول، هو القدرة على الربط بين الماضي والحاضر بطريقة بسيطة، كما أن اختياري لموضوع الفيلم كان اختياراً موفقاً إذ أن البحرين اشتهرت في الماضي بصناعة البوانيش التي تستخدم لأغراض الغوص واستخراج اللؤلؤ، واصطياد الأسماك وغير ذلك".

وشكرت المرباطي جميع الذين شجعوها على إنتاج المواد الفيلمية لاسيما والدها وأستاذ مادة الإنتاج الفيلمي والتصوير في قسم الإعلام والسياحة والفنون بالجامعة الدكتور محمد السيد.

وقالت: "أدعو زملائي الطلبة للمشاركة في المسابقات، ومحاولة تطبيق ما يتعلمونه عملياً على أرض الواقع، فالمشاركة في حد ذاتها تنمي خبرات الطالب، وتكسبه مهارات جديدة".