خلال زيارة ميدانية علمية لعدة منظمات دولية في سويسرا وبلجيكا

news 16 04 2017 1

يبدأ وفد من طلبة الدراسات العليا في جامعة البحرين اليوم (الأحد) زيارة علمية ميدانية إلى سويسرا وبلجيكا تهدف إلى الاطلاع على تجارب المجتمع الدولي في الاتصال والدبلوماسية، وإنجاز مشروع كتاب أكاديمي يستعرض أنماط الدبلوماسية.


واستقبل رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور رياض يوسف حمزة - يوم الخميس الماضي في مكتبه بالحرم الجامعي - عميد كلية الآداب في الجامعة الأستاذ الدكتور علوي الهاشمي، وأستاذ الدبلوماسية والاتصال الدولي في الجامعة الدكتور رضا مثناني برفقة أعضاء الوفد الطلابي الذي تكون من ستة طلبة يدرسون برنامج ماجستير الإعلام.


وأشاد أ. د. حمزة بمشروع الرحلة العلمية التي تنظمها الجامعة بالتعاون مع صندوق العمل "تمكين"، ووزارة الخارجية، وبالبرنامج الغني للرحلة التي تشمل لقاءات مع نحو عشر منظمات دولية في جنيف وبروكسل خلال الأسبوع الجاري.


وقال: "إن الإنسان البحريني عبر التاريخ له شخصيته الفريدة وسماته المميزة بطيبته وأخلاقته وانفتاحه على الشعوب"، معرباً عن تفاؤله بأن يقدم الوفد الطلابي الصورة المشرقة المعهودة للبحريني، وأن يستفيد أعضاء الفريق من الرحلة في اكتساب تجارب جديدة، والتعرف إلى الشعوب وطباعها وثقافتها والاستفادة من كل ذلك في المشروع البحثي عن أنماط الدبلوماسية.


ودعا رئيس الجامعة الطلبة إلى تدوين التجربة بتفاصيلها بوصفها رحلة ستبقي أثرها في نفوسهم جميعاً، ومن الممكن أن تلهم الطلبة الآخرين أيضاً. وقال: "إن هذه الزيارة لاشك أنها ستكون مميزة وحاضرة في الذاكرة يستدعيها الطلبة بكل فخر واعتزاز في المستقبل، فهي زيارة مكثفة وغنية، والعمل البحثي فيها سيكون عملاً جماعياً وتشاركياً".

news 16 04 2017 1b
ويتكون الفريق من الطلبة: محمد المراشدة، وعبدالرحيم محمود، وسارة البدري، ونجلاء الفاضل، وهاجر العماري، ونورية حاجي، ويشرف على الرحلة أستاذ الاتصال الدولي والدبلوماسية في كلية الآداب الدكتور رضا مثناني.


ومن المقرر أن يعقد الوفد الطلابي اجتماعاً مع السفارة البحرينية في اليوم الأول للرحلة على أن يقوم بعدة زيارات واجتماعات في جنيف تشمل: قصر الأمم، ومفوضية الأمم المتحدة للاجئين، ومنظمة العمل الدولية، ومنظمة الصحة العالمية، والمنظمة العالمية للملكية الفكرية، والاتحاد الدولي للاتصالات.


وفي القسم الثاني من الرحلة سيزور الوفد السفارة البحرينية في بروكسل، ثم البرلمان الأوروبي حيث سيلتقي مجموعة أصدقاء البحرين، مروراً بزيارة حلف الناتو، وأخيراً جامعة لوفان الكاثولويكية شمال بلجيكا.


وأوضح عميد كلية الآداب الأستاذ الدكتور علوي الهاشمي أن الوفد الطلابي بإشراف د. مثناني يتطلع أيضاً إلى استكشاف فرص للتعاون العلمي والمنظمات في المجالات العلمية والبحثية لاسيما جامعة لوفان، مؤكداً أن الزيارة تدعم انفتاح جامعة البحرين على العالم الخارجي، وتسهم في بناء وتعزيز صورة ذهنية مشرقة بشأن مملكة البحرين وشبابها لدى المنظمات التي ستشملها الزيارة.


وذكر أ. د. الهاشمي أن من بين الأمور التي يتطلع الفريق لإنجازها تصوير فيلم عن الزيارة، وعرض التجربة لاحقاً لبقية الطلبة ليستفيدوا منه.


ومن ناحيتهم، شكر أفراد الوفد الطلابي رئيس الجامعة على دعمه وتشجيعه لهم، مؤكدين أنهم سيسعوا ليكونوا عند حسن ظنه، وخير ممثلين لبلدهم مملكة البحرين.