خلال ورشة لطلبة الدراسات العليا بجامعة البحرين .. د. بوسعيد:

news 20 08 2017 1أكد عضو هيئة التدريس في قسم اللغة العربية والدراسات الإسلامية بكلية الآداب في جامعة البحرين الدكتور سلمان دعيج بوسعيد، أن القراءة والاطلاع يساعدان الباحث على تقديم الجديد والرصين في بحثه العلمي.

جاء ذلك خلال ورشة عمل بعنوان: "أساسيات البحث العلمي" أقامتها اللجنة الثقافية في قسم اللغة العربية والدارسات الإسلامية لطلبة الدراسات العليا بهدف الإسهام في الارتقاء بمستوى كتابة البحث العلمي.

وأسهب د. بوسعيد في حديثه عن أهمية البحث العلمي، والتعريف به، وأهم أنواعه، وأهم مناهج البحث التقليدية والحديثة في العلوم الإنسانية.

وتطرق إلى أهم النقاط المتعلقة بإعداد البحث العلمي ابتداء باختيار العنوان المناسب، مروراً بإعداد خطة البحث، وختاماً بتحديد مراجع البحث ومصادره.

وشدد عضو هيئة التدريس على ضرورة مراعاة عدة أمور أثناء كتابة البحث العلمي، نحو: التهميش، والتحليل العلمي المعرفي العميق للبحث، والمراجعة اللغوية، وإبراز شخصية الباحث، ولغته، والمراجعة النهائية للبحث.

وشملت الورشة، التي استمرت يومين، جوانب تطبيقية تتصل بكيفية التعامل مع المصادر والمراجع الحديثة، خصوصاً الإلكترونية منها، وكيفية استخدام المكتبات الإلكترونية في دراسات اللغة العربية والإسلامية.

وعن أهم النتائج المراد تحقيقها من هذهِ الورشة قال بوسعيد: "تعليم الطلاب على كيفية اختيار موضوع البحث، وكيفية إعداد خطته، وسبل الاستفادة من التكنولوجيا الحديثة في إعداد البحث العلمي، وتحقيق الأمانة العلمية عند كتابة البحث".

وأعرب عن أمله في الارتقاء بمستويات بحوث الطلبة إلى المستوى المطلوب للأبحاث العلمية الرصينة.

ومما يجدر ذكره أن د. بوسعيد حاصل على شهادة الدكتوراه في الفقه الإسلامي العام 2016 بجامعة مالايا، وماجستير في الفقه والاجتهاد القضائي العام 2011 في جامعة اليرموك بالأردن، وبكالوريوس في الفقه والشريعة العام 2010 في جامعة الكويت.