صممه عضو هيئة التدريس في "هندسة" جامعة البحرين د. وائل عبدالحميد

قلعة البحرين نموذجاً لتطوير برمجيات الواقع الافتراضي بورشة في بوسطن


news 28 11 2017 2استخدم أستاذ في كلية الهندسة بجامعة البحرين قلعة البحرين نموذجاً لتطوير برمجيات الواقع التخيلي ضمن مشروع بحثي لشركة فورام 8 اليابانية الرائدة في تطوير البرمجيات.

ودرج أستاذ العمارة المشارك في كلية الهندسة بالجامعة الدكتور وائل عبدالحفيظ عبدالحميد على المشاركة في اجتماعات وورش مجموعة بحثية من جامعات مختلفة في العالم تدعمها وتنظمها شركة فورام 8 منذ العام 2007 بهدف تطوير برمجيات الواقع الافتراضي وتطبيقاته في مجالات التصميم المعماري والتخطيط.

وطور عضو هيئة التدريس في جامعة البحرين خياراً في برنامج "VR STUDIO" يسمح للمستخدم معرفة التطورات الزمنية في النموذج المعماري الافتراضي، والتحكم فيها.

وقال د. عبدالحميد: "لقد اخترت موقع قلعة البحرين موضوعاً للتحكم في النموذج التخيلي، وذلك للثراء التي تتمتع به القلعة وموقعها، والتي مرت بفترات تاريخية كثيرة. وهو الأمر الذي جعل علماء الآثار والمعمار يصنفونها إلى القلعة الساحلية، والقلعة الرئيسية، وسور المدينة التي تقبع تحت البناء".

وعرض الأستاذ المشارك المتخصص في استخدامات الحاسب الآلي في التصميم المعماري نتائجه البحثية ونموذج القلعة خلال ورشة عمل عن الواقع الافتراضي أقيمت في معامل علوم الحاسب الآلي والذكاء الاصطناعي بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في مدينة بوسطن الأمريكية مؤخراً.

وأتاح النموذج الذي قدمه د. عبدالحميد عرض فترات تاريخية مختلفة للقلعة مثل، فترة العهد الإسلامي، والوقوف على كيفية ترميمها بالتزامن مع عرض صور واقعية لعمليات الترميم داخل نموذج الواقع التخيلي.

ود. عبدالحميد حاصل على شهادة الدكتوراه العام 2002 من جامعة أسيوط بمصر عن أطروحته: تأثير الحاسب الآلي على قدرات التصميم للمعماريين: دراسة مقارنة للإتجاهات الفكرية المختلفة، التي جرى الإشراف عليها بصورة مشتركة مع جامعة ولاية أريزونا في الولايات المتحدة الأمريكية، وماجستير الهندسة المعمارية والتخطيط العمراني في جامعة أسيوط.

وانضم د. وائل عبدالحميد إلى كلية الهندسة بجامعة البحرين في سبتمبر 2007. وقبل انضمامه إلى الجامعة، شغل مناصب للتدريس والبحث في جامعة جنوب الوادي بمصر، ولجنة الفولبرايت بالولايات المتحدة الأمريكية، وكلية العمارة والتصميم بجامعة ولاية أريزونا الولايات المتحدة الأمريكية.

وتعنى أبحاث د. عبدالحميد بموضوعات عدة، من أهمها: النظم الثلاثية الأبعاد، الواقع الافتراضي وتطبيقاته المختلفة، نمذجة معلومات المباني واستعمالاته في التصميم البيئي، أساسيات التصميم (عملية التصميم، والتصميم المفاهيمي، والتفكير التصميم البصري)، والرؤية المعاصرة للعمارة الإسلامية والمجاورة السكنية. وقد نشر أكثر من 30 ورقة ومقالة بحثية، وهو مراجع ومحكم لبعض المؤتمرات والمسابقات الإقليمية والدولية.