طلبة جامعة البحرين ينظمون حملات لتسويق الأفكار الاجتماعية

معرض "قلبك وطن" يحثُّ على استغلال خيرات الوطن في عمارته


 News 25 04 2018 4  news 7 03 2017 2c  news 7 03 2017 2d  news 7 03 2017 2b


حثَّ معرض "قلبك وطن" الذي أقيم في جامعة البحرين، زوَّاره من طلبة الجامعة على استغلال خيرات الوطن في عمارته وتنميته في حملات لتسويق الأفكار، ضمن مقرر التسويق الاجتماعي.

ونظَّم المعرض طلبة شعبة العلاقات العامة في قسم الإعلام والسياحة والفنون بجامعة البحرين، حيث اشتمل على حملات اجتماعية تسويقية نشطت في النصف الأخير من شهر أبريل الجاري، وذلك ضمن المشروع النهائي للمقرر.

وأوضحت عضو هيئة التدريس أستاذة العلاقات العام المساعد في القسم الدكتورة ليلى الصقر، أن مشروع المقرر يهدف إلى تدريب الطلبة على تنظيم الحملات وإدارتها، وتسويقها باستخدام عدة أدوات، من أهمها: مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكدة أهمية إبراز هدف كل حملة، وربطها بواقع الجمهور واحتياجاته.

وقالت د.الصقر: "تستهدف الحملات الاجتماعية الشباب لكونهم الفئة المعطاءة في المجتمع، ولفت انتباههم إلى أهمية استغلال خيرات الوطن في مختلف المجالات الزراعية والسياحية والمهنية والتعاونية وغيرها، بما يصب في صالح الوطن وإعماره".

وضم المعرض الذي يستمر إلى نهاية الأسبوع أربع حملات لتسويق الأفكار الاجتماعية وهي: حملة "بهمّتك نفخر" التي تهدف إلى تشجيع الشباب على الانخراط في المهن حتى لو كانت بسيطة، مثل: مهنة المحاسب في الأسواق، ومهنة نادل المطاعم وغيرها، والتخلي عن النظرة السلبية اتجاه تلك المهن، إذ من الممكن أن يبدأ الشاب الطموح بأعمال بسيطة كخطوة أولى في طريق الوصول للأعمال الكبيرة.

أما الحملة الثانية الموسومة بعنوان: "نعين ونعاون"، فتركز على مبدأ التكافل الاجتماعي في البحرين، حيث شملت على مبادرات لتقديم الدعم المعنوي والمادي لطلبة الجامعة، من خلال التبرع بالكتب المستعملة على أن يقوم منظمو الحملة بأرشفة الكتب والمشاركة بها في معرض الكتاب.

ومن بين المبادرات التبرع بالدم بالتعاون مع جمعية "كن محفزا"، وتنظيم ندوات تثقيفة يحاضر فيها أساتذة الجامعة.

وتركز الحملة الثالثة "شتلة فرح" على فكرة تشجيع المشاريع الزراعية، حيث قام الطلبة ضمن الحملة بتوزيع شتلات لزراعة الورود، كما قاموا بزيارة ميدانية إلى مركز "دار يوكو لرعاية الوالدين" لتعزيز مبدأ العطاء وغرس شعور الفرح في قلوب المسنين.

أما حملة "تدلل في هواها" فإنها تحث على تشجيع الشباب على الانخراط في المجال السياحي وتعريفهم بالأماكن السياحية في المملكة، حيث عرض ركن الحملة مواد فلمية لهيئة البحرين للسياحة عن تراث البحرين إلى جانب أنشطة من التراث، مثل الألعاب الشعبية.

وتضم الحملات المتنافسة مجموعات عمل تباشر مهام مختلفة، منها: البحث، والتخطيط، والتصميم، والإعلام، والعلاقات العامة. ويجري عمل كل مجموعة في بيئة عملية مفعمة بالإبداع، تسعى إلى تفعيل المسؤولية المجتمعية تجاه مؤسسات الدولة.