مهنئاً المعلمات اللاتي فزن بجائزة "أفضل معلم خليجي"

هنّأ رئيس جامعة البحرين الأستاذ الدكتور رياض يوسف حمزة، المعلمات البحرينيات الفائزات في جائزة «محمد بن زايد لأفضل معلّم خليجي»، في دورتها الأولى، والتي أقيمت حديثاً تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وأكد رئيس الجامعة "أن فوز ثلاث معلمات خريجيات جامعة البحرين من أربع معلمات بحرينيات، في مسابقة تقام على مستوى جميع دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية لهو أمرّ مشرّف لمملكة البحرين، ولجامعة البحرين، ويؤكد سلامة النهج الذي تسير عليه الجامعة في إعداد طلبتها، وتزويدهم بالمعارف الحديثة، والأنشطة اللا صفية، بما يصقل شخصية الطالب، ويجعله مستعداً للتعامل الناضج مع المتغيرات".

وقال أ.د. حمزة: "إن جامعة البحرين تفخر بخريجيها في كل مواقع العمل والعطاء، وبالأخصّ المتميزين منهم الذين يقبلون التحدّي، ويُقبلون على المنافسات بعزيمة وإصرار"، مؤكداً أن هذا الإنجاز يضاف إلى سمعة خريجي جامعة البحرين لدى أرباب العمل، حيث تمكنت الجامعة مؤخراً التقرير السنوي الذي يصدره مركز تصنيف الجامعات العالمي (Quacquarelli Symonds) QS المختص دولياً بمجال تصنيف الجامعات، من احتلال المرتبة 411 بين الجامعات العالمية التي تزيد عن 25 ألف جامعة، في سمعة الخريجين لدى أرباب العمل.

والمعلمات خريجات جامعة البحرين الفائزات في المسابقة هنّ:

  • أمينة نبيل الرميحي من مدرسة النور الثانوية للبنات، والتي حصلت على جائزة أفضل مشاركة.
  • منيرة خالد الزياني من مدرسة عراد الابتدائية
  • فاطمة سالم رجب من مدرسة المحرق الابتدائية للبنات.

وختم رئيس جامعة البحرين تصريحه بأن الجامعة ماضية في تحديث وتطوير برامجها بما يتناسب مع التطورات السريعة والمتلاحقة في شتى الميادين عالمياً، وبما يسهم في خدمة التنمية المستدامة في مملكة البحرين، وفقاً للرؤية الاقتصادية 2030، وبرنامج عمل الحكومة.