خلال تخريج 16 طالبة في برنامج "فرصتي"

رئيس جامعة البحرين يحث الطلبة على الاستفادة من برامج تطوير المهارات


جوانب من حفل تخريج الطالبات في برنامج فرصتي


جوانب من حفل تخريج الطالبات في برنامج فرصتيحثَّ رئيس جامعة البحرين الأستاذ الدكتور رياض يوسف حمزة طلبة الجامعة على الاستفادة من البرامج المعدة لتطوير مهارات الطلبة ومعارفهم العلمية داخل وخارج الجامعة، وإلى مواكبة كل التطورات وما يستجد من ابتكارات وإبداعات في مجال تكنولوجيا المعلومات.

جاء ذلك ف كلمة ألقاها رئيس جامعة البحرين خلال حفل تخريج 16 طالبة في برنامج "فرصتي" بحضور الحفل كل من المنسق المقيم لأنشطة الأمم المتحدة والممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي أمين الشرقاوي، والرئيس التنفيذي لشركة الخليج لمستقبل الأعمال (GFB) أحمد عطية الحجيري وممثلين من صندوق العمل (تمكين) ومن شركة مايكروسوفت.

وتحدث، أثناء الحفل، المنسق المقيم لأنشطة الأمم المتحدة والممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي أمين الشرقاوي، وقال: "لا يمكن تحقيق أهداف التنمية المستدامة من دون دعم القطاع الخاص، وضمان مساهمته الاستباقية"، مضيفاً "يسعدني جدًا أن أشهد هذه الشراكة الرباعية المهمة على الصعيدين العالمي والمحلي، من أجل بناء مهارات الشباب البحرينيين، للحصول على وظائف لائقة، كما هو منصوص عليه في الهدف الثامن من أهداف التنمية المستدامة، المتعلق بالعمل اللائق، والنمو الاقتصادي".جوانب من حفل تخريج الطالبات في برنامج فرصتي

ومن جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة "ثينك سمارت" أحمد عطية الحجيري: إن برنامج "فرصتي لها"، يهدف إلى تحسين مهارات التوظيف، وريادة الأعمال للمرأة البحرينية من خلال توفير التدريب المهني المكثف الذي يعزز المهارات الوظيفية والريادية، في مجال تقنية المعلومات والاتصالات".

إلى ذلك، قالت عميدة كلية تقنية المعلومات الدكتورة لمياء الجسمي: "إن برنامج فرصتي مكن طالبات من كلية تقنية المعلومات من تعلم وتطبيق مهارات حديثة و احترافية لتطوير برامج الويب و الحصول على شهادة مايكروسوفت الاحترافية التي سوف تؤهلهن للتنافس في الاقتصاد المحلي والعالمي".

جوانب من حفل تخريج الطالبات في برنامج فرصتيوبدوره، أوضح رئيس قسم نظم المعلومات بكلية تقنية المعلومات الدكتور مازن محمد علي أن مملكة البحرين تسعى إلى التحول إلى اقتصاد المعرفة، مشيراً إلى أن اهتمام الكلية بتنمية مهارات تقنية المعلومات والاتصالات لدى الطلبة ولاسيما الطالبات، يتماشى مع حاجات سوق العمل، مضيفا أن شراكتنا مع جهات محلية وعالمية مثل برنامج الامم المتحدة للتنمية، يعزز من دور الجامعة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

ويهدف برنامج "فرصتي لها" إلى تطوير مدرِّسات بحرينيات، عبر تزويد المشاركات بالمهارات اللازمة لتلبية الطلب في سوق العمل، وبناء المعرفة الرقمية لدى الشابات، كما يهدف إلى توفير كوادر بحرينية مؤهلة ومدربة وجاهزة للعمل، وإلى تشجيع الشباب على المواصلة في ريادة الأعمال.

وكانت جامعة البحرين، قد افتتحت مختبراً رقمياً جديداً، يعدّ الأول من نوعه في مملكة البحرين، بعنوان "فرصتي لها"، بين مكتب الأمم المتحدة في البحرين، وجامعة البحرين، وصندوق العمل (تمكين)، وشركة مايكروسوفت، و Thinksmart.