في سبيل التعريف بالشبكة وفوائدها الوظيفية

"لينكدإن" تشجع طلبة جامعة البحرين على عرض مهاراتهم على نطاق عالمي


الدكتورة غادة جاسمشارك نحو 400 طالب وطالبة من مركز اللغة الإنجليزية بجامعة البحرين في ورشة عمل حول الموقع الإلكتروني الشهير"Linked in"، وذلك في إطار برنامج يهدف إلى تهيئة الطلبة للدخول إلى سوق العمل بمهارات تؤهلهم للحصول على الوظيفة.

و"لنكدإن" موقع وتطبيق إلكتروني يقدم خدمات البحث عن وظائف، ويقترح على مستخدميه وظائف أيضاً تناسب اهتمامات الأشخاص المسجلين فيه من خلال معلومات مدونة في حساباتهم.

وتحدث خلال الورش، التي نظمهما مركز اللغة الإنجليزية يوم الأربعاء (20 مارس 2019م)، في مقر الجامعة بالصخير، مدير منطقة الخليج لموقع "لنكدإن" زاهي القسيس، عن الخدمات التي يقدمها الموقع بشكل عام، وأهمية الموقع بالنسبة للباحثين عن فرص عمل، ولأرباب العمل والشركات التي تبحث عن موظفين في مختلف مناطق العالم. وشرح القسيس الخدمات التي يوفرها الموقع والتطبيق لمن يرغب في الحصول على وظيفة تناسبه. كما أوضح أن كبرى الشركات في مملكة البحرين تعلن عن شواغر وظيفية لديها على "لنكد إن".

الدكتورة غادة جاسمواستمع الطلبة إلى شرح مفصل حول فتح الحساب الشخصي على الموقع وكيفية إعداد الملف المهني الذي يضم السيرة الذاتية والشهادات والخبرات وأنواع الأنشطة. وقال القسيس إن عدد طلبة البحرين المسجلين في موقع لينكدإن يصل إلى 9.6 ألف طالب، قائلاً إن هذا الرقم لا بأس به، ولكن من المهم أن يزيد طلبة البلاد من تواجدهم على هذه الخدمة لأنها تفتح أمامهم وأمام الآخرين أبواباً وفرص عمل متعددة.

وقال إن هناك أكثر من 295 ألف مسجل في لينكدإن من البحرين، وأكثر من 24 ألف منتمين إلى شركات، وحوالي الألف من الوظائف المفتوحة، وأكثر من 12 ألفاً من ذوي المهارات المختلفة.

وبدورها، قالت مديرة مركز اللغة الإنجليزية الدكتورة غادة أحمد جاسم: "يهدف المركز إلى تهيئة الطلبة إلى سوق العمل وذلك من خلال تدريبهم على اقتناص فرص العمل، عبر تزويدهم بتدريبات ونماذج من كتابة السيرة الذاتية بأسلوب مهني، وعناصر وسلوكيات مقابلة الوظيفة"، مؤكدة أن جميع الطلبة الذين حضروا الورشة قد فتحوا حسابات على الموقع بعد انتهاء الورشة مباشرة، وذلك نظراً لما لمسوه من فائدة تعود عليهم بالنفع ولاسيما بعد التخرج.

وتأسس موقع "لنكد إن" على شبكة الإنترنت في ديسمبر من العام 2002م. ويصنف ضمن الشبكات الاجتماعية، ويستخدم الموقع أساساً كشبكة تواصل مهنية. بلغ عدد المسجلين في الموقع أكثر من 176 مليون عضو في العام 2012م، من أكثر من 200 دولة.