بحث الأساليب المبتكرة لدمج مختلف التقنيات في التعليم

مؤتمر "البرامج التمهيدية" يدعو إلى تعزيز التعليم المستقل للغة الإنجليزية


News 21 04 2019 4


 news 7 03 2017 2a  news 7 03 2017 2c  news 7 03 2017 2d  news 7 03 2017 2b


دعا المؤتمر الدولي الثاني لمركز اللغة الإنجليزية حول البرامج التمهيدية إلى تعزيز التعلّم المستقل من خلال التقنية وإدماج الوسائط المتعددة وربط الوسائط المتعددة في البيئة التعليمية.

وبحث المؤتمر - الذي ينظمه مركز اللغة الإنجليزية في جامعة البحرين خلال يومي الجمعة والسبت (19 و20 أبريل 2019) - تعليم اللغة من خلال التطبيقات الجديدة، والتصميم التعليمي القائم على الشبكة العالمية، وتقييم اللغة المستند على الشبكة العالمية.

كما سلط الضوء على مهارات القرن الحادي والعشرين في تعلم اللغة الإنجليزية وإتقان مهاراتها المختلفة.

وقالت مديرة مركز اللغة الإنجليزية في جامعة البحرين الدكتورة غادة أحمد جاسم: "تعتبر البرامج التمهيدية في التعليم العالي نقطة انطلاق أساسية نحو التعليم الجامعي الناجح. وتأتي أهمية هذه البرامج في إعداد الطلبة وتزويدهم بالمهارات الأكاديمية التي تمكنهم من التفوق في المرحلة الأكاديمية العالية".

وأضافت "هنالك تطور في التقنيات بشكل متسارع في عالمنا الرقمي الحاضر، يحتم على المؤسسات التعليمية التي تقدم برامج اللغة الإنجليزية في المرحلة التمهيدية أن تتبنى أوجهاً مبتكرة للتعاون وذلك لمواكبة التغييرات التقنية في التدريس والمناهج التعليمية وتنمية الموارد وأساليب التقديم وطرق التقييم".

ولفتت د. جاسم إلى أن المؤتمر الدولي الثاني حول البرامج التمهيدية التي عقد في فندق روتانا آرت أمواج بعنوان البرامج التمهيدية: "الابتكار والتقنية: رسم مستقبل تعليم اللغة الإنجليزية" يهدف إلى خلق منصة دولية للممارسين في البرامج التمهيدية لاستطلاع الأفكار الجديدة والاطلاع على الأساليب المبتكرة لدمج مختلف التقنيات في التعليم وذلك من خلال الجلسات العامة وتقديم الأوراق البحثية، بالإضافة إلى ورش العمل والندوات.

وذكرت أن الحدث الذي أقيم برعاية رئيس جامعة البحرين الأستاذ الدكتور رياض يوسف حمزة، هدف أيضاً إلى مشاركة الممارسين والخبراء في البرامج التمهيدية في التعليم العالي لبحث سبل الابتكار التربوي من خلال الإدماج الفعّال للتقنية في التعليم والتعلّم، وتشجيع التعاون الإقليمي من خلال شبكات التواصل والبحوث العلمية في البرامج التمهيدية في التعليم العالي.

وشارك في جلسات المؤتمر عدد من صناع القرارات المتعلقة بتصميم وتنفيذ البرامج التمهيدية، ورؤساء الأقسام المسؤولة عن البرامج، والمهتمون بتعليم اللغة الإنجليزية، وبالإضافة إلى طلبة الماجستير والدكتوراه المهتمين في البرامج التمهيدية وتعليم اللغة الإنجليزية.

ومن بين أبرز المتحدثين في المؤتمر: جوناثان هادلي، المستشار في مؤسسة ناشيونال جيوغرافيك للتعلّم بالمملكة المتحدة، ومايك مايور، مدير المقياس العالمي للغة الإنجليزية في مؤسسة بيرسون، الأستاذ الدكتور عبدالكريم العلواني، النائب الأول لمدير عام كليات ومعاهد الهيئة الملكية في منطق ينبع بالمملكة العربية السعودية، بالإضافة إلى الأستاذ الدكتور لويس كلاوديو كوستا رئيس مرصد التصنيف الأكاديمي والتميز، وغيرهم.