صور متفرقة من أعمال الطلبة والمعرضقدم 40 طالباً وطالبة في برنامج التصميم الداخلي بجامعة البحرين محاولات ابتكارية لنمذجة مشاريع تراثية، في الأزياء، والفن، والمجوهرات.

وعرض الطلبة مشاريعهم التي كانت جزءاً من متطلبات مقرر الفنون الإسلامية في معرض فني بالحرم الجامعي في مدينة عيسى.

وقالت مدرسة المقرر الأستاذة المساعدة في قسم العمارة والتصميم الداخلي الدكتور نهال علي المرباطي: "هدفت مشروعات الطلبة هدفت إلى تقديم تصاميم إبداعية تساعد على بيان أهمية الحرف التقليدية، وضرورة حفظها واستدامتها المستقبلية، من خلال دمجها بأساليب رقمية حديثة، مثل: الطباعة ثلاثية الأبعاد، والتقطيع بالليزر".

وأعربت د.المرباطي عن سعادتها بالمستوى العام لمشروعات الطلبة التي لقيت استحسان زوار المعرض والمحكمين.

ووسم معرض الطلبة - الذي أقيم في بيئة تمزج بين الأصالة البحرينية والمعاصرة الرقمية - بعنوان "حِرَفٌ هجينة"، واشتمل على توثيق مشاريع وتحويرها ونمذجتها في مجالات شعبية عدة.

واستضاف المعرض نقاداً من تخصصات وخلفيات تعنى بالتراث، والموضة، والتكنولوجيا، من بينهم: مدير دائرة الثقافة والفن في هيئة البحرين للثقافة والآثار فرح محمد مطر، والرئيس التنفيذي لشركة كي بي بروتو (KBproto) خالد إنجينير، والمصممة فاطمة السماهيجي، بالإضافة إلى مجموعة من أكاديميي قسم العمارة والتصميم الداخلي وطلبته والمهتمين بمجال التصميم والتراث.

 صور متفرقة من أعمال الطلبة والمعرض  صور متفرقة من أعمال الطلبة والمعرض  صور متفرقة من أعمال الطلبة والمعرض  صور متفرقة من أعمال الطلبة والمعرض