في معرض لمشاريع التخرج
News 19 06 2019 3a

News 19 06 2019 3bعرض طلبة كلية تقنية المعلومات في جامعة البحرين أمس (الثلاثاء 18 يونيو 2019) أكثر من 40 مشروعاً طلابيا قد ركزت محتوياتها على: تطبيقات الذكاء الصناعي، تعلم الآلة، وتحليل البيانات، وسلسلة الكتل، والحوسبة السحابية، وانترنت الأشياء، وتطويرات المحمول والويب، بالإضافة إلى المدن الذكية، وذلك بحضور العضو المنتدب في مجلس التنمية الاقتصادية سايمون جالبن، وعميدة كلية تقنية المعلومات الدكتورة لمياء محمد الجسمي، وعميد الدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور محمد رضا قادر.

وفي هذا السياق، قالت عميدة كلية تقنية المعلومات الدكتورة لمياء محمد الجسمي: "يعكس المعرض قدرات ومهارات الطلبة المختلفة عبر مختلف المشاريع"، موضحة أن مشروع التخرج يتطلب من الطلبة "إيجاد وتصميم حلول باستخدام أحدث التقنيات لمواضيع ومشاكل من الواقع، والتي تواجه المجتمع المحلي والعالمي".

وأكدت د. الجسمي أن المعرض يتيح للطلبة فرصة عرض مشاريعهم وقدراتهم على المسهلين والممولين للمشاريع الرائدة وكذلك أصحاب الأعمال والخبراء في مجال تقنية المعلومات المدعوين للمعرض".

وأشارت إلى أن "الطلبة اكتسبوا مهارات العمل الجماعي والتفاني، وإدارة الوقت والالتزام، من خلال هذه المشاريع، مؤكدة أن هذه المهارات ضرورية في بيئة العمل وفي تطبيقات الحياة الحقيقية".

وعرضت الطالبتان في تخصص علوم الحاسوب: إثراء عادل محمد وعفاف محمد الفردان، تطبيقاً يقدم خدمة حجز مواعيد للتصوير الفوتوغرافي على الهواتف الذكية. يهدف هذا المشروع إلى توفير تقنية عملية ذات جدوى حقيقي تبسّط وتُسرّع مهمة تجميع جهود جميع المصورين في تطبيق واحد، بحيث يُتاح للمستخدمين الوصول السلس للمصورين المناسبين، للحصول على أفضل الصور الفوتوغرافية في وقتٍ قياسيّ، وبأقل الجهود والتكاليف.

ويقوم هذا التطبيق بتسهيل البحث والوصول إلى العديد من المصورين المُتاحين والمُسجّلين ضمن نظام التطبيق، ويتيح للمستخدمين تحديد موقع المصوّر الذي تمّ اختياره، والاتصال به، وعرض تفاصيل ملفه ومجموع أعماله، وتحديد الوقت والتاريخ المُفضّليْن لحجز موعد دون الحاجة للذهاب إلى استوديوهات مختلفة.News 19 06 2019 3c

كما عرضت الطالبتان في علوم الحاسوب كوثر علي ميرزا ومنى محمد عبدالله تطبيق "iCheck" ليشمل جميع جوانب التحكم بمرض السكر، إذ يساعد المريض على إدخال قراءاته الكترونيًا ليتم عرضها له بشكل مخططات واضحة وسلسة، ثم تحويلها إلى رسوم بيانية يستطيع مشاركتها مع طبيبه، ويحوي التطبيق تنبيهات للتذكير بضرورة قياس مستوى سكر الدم، وأخذ الحقنة، ومواعيد الفحوص الطبية. ومن المميزات ايضا لهذا التطبيق مساعدة مريض السكر على تتبع أماكن حقن الأنسولين بسهولة.

كما ضمَّ المعرض دراسة أجرتها الطالبات في نظم المعلومات سارة العمري وكوثر محمد جواد، وفاطمة محمد خاتم، حول تحديد العوامل المختلقة التي تؤثر على نية المؤسسات والمنظمات لتبني وتطبيق البلوك تشين وبشكل محدد في سلسلة التوريد. يجمع هذا البحث عدة نظريات وهي: نظرية الإطار التنكنولوجي والتنظيمي والبيئي (TOE) بالإضافة إلى نظرية نشر الإبتكار (DOI).

وطورت الطالبات في هندسة الحاسوب مريم زامير وشمسة إقبال وعليزا زامير المشروع نظام ذكي لشبكة إنترنت الأشياء يساعد على حل بعض مشكلات شبكة الكهرباء التي تحدث لأسباب غير معروفة وتستهلك الوقت، وتتطلب جهد كبير في العمل.
يهدف المشروع إلى إعادة توصيل خط النقل بشبكة طاقة نشطة في حالة انقطاع التيار الكهربائي، ومنع التلاعب في العدادات من خلال اكتشاف السرقة الداخلية والخارجية وإصدار تحذير للسلطات المسؤولة، كما يهدف المشروع لتطوير نظام مراقبة استهلاك الطاقة الكهربائية.

وتقيم عمادة كلية تقنية المعلومات في نهاية كل فصل دراسي معرضاً لمشاريع تخرج الطلبة وهي مشاريع مبتكرة أو مطورة في جوانب تقنية مختلفة.