في عدد غير مسبوق على مستوى جامعات الخليج

200 أكاديمي ينالون شهادات من "التعليم العالي البريطانية"



جانب من الورشةقالت مديرة وحدة التميز في التعليم ومهارات القيادة بجامعة البحرين الدكتورة سناء أحمد المنصوري إنه خلال العام الدراسي الماضي 2018-2019م حصل 7 من أعضاء هيئة تدريس على شهادة الزمالة المتقدمة، فيما حصل 12 آخرون على الزمالة المشاركة، كما حصل 196 من أعضاء هيئة التدريس على الزمالة من أكاديمية التعليم العالي في بريطانيا، مشيرة إلى ارتفاع عدد الخريجين من أعضاء هيئة التدريس الحاصلين على شهادات الزمالة من أكاديمية التعليم العالي إلى نحو 200 خريج، معتبرة ذلك إنجازاً غير مسبوق من حيث العدد على مستوى جامعات مملكة البحرين، بل على مستوى الجامعات في منطقة الخليج العربي.

وأشارت إلى إنهاء فريق التقييم عملية مراجعة ملفات المشاركين من أعضاء هيئة التدريس للعام الدراسي الماضي 2018-2019م، لافتة إلى مراجعتها من قبل الممتحن الخارجي من أكاديمية التعليم العالي البريطانية، الذي أقر النتائج وأشاد بمستوى الملفات المقدمة من قبل المشاركين، وبمستوى أدائهم الذي يعكس مستوى دعم فريق التنفيذ، ومستوى التدريس وتقييم البرامج الثلاثة المكونة من: برنامج الدراسات العليا في الممارسة الأكاديمية (PCAP)، وبرنامج التطوير المهني المستمر (CPD)، وبرنامج التطوير المهني المستمر لطرق التقييم.

وقالت د. المنصوري خلال الأسبوع المكثّف الأول، الذي بدأ خلال الأسبوع الأول من شهر سبتمبر الجاري بدفعة جديدة من أعضاء هيئة التدريس: "بلغ عدد المشاركين من أعضاء هيئة التدريس 30 مشاركاً في البرامج الثلاثة، منهم مشاركة من جامعة الخليج العربي". مشيرة إلى تعريف المشاركين بالبرامج، وأساسيات إعداد ملفات الزمالة، بالإضافة إلى تعريفهم بأطر المعايير المهنية للتعليم العالي في المملكة المتحدة، التي تعتمدها الجامعة كأساس للبرامج لتطويرها أكاديمياً.

ووصفت الأستاذة المساعدة في قسم الهندسة المدنية في كلية الهندسة بجامعة البحرين الدكتورة نهى جمال الزياني برنامج الدراسات العليا في الممارسة الأكاديمية (PCAP) الذي تشارك فيه حالياً، بالبرنامج الشائق الذي زاد من حماس المشاركين، وقالت: "زاد حماسنا لننجز أكثر في البرنامج"، لافتة إلى الدعم الكبير من قبل المشرفين على البرنامج وتعاونهم مع المشاركين، وتوفير البرامج المتطورة والداعمة لمسيرة التعليم العالي في المملكة.

فيما وجدت الأستاذة المساعدة في الهندسة البيئية بقسم الإدارة البيئية في جامعة الخليج العربي الدكتورة سمية يوسف حسن ضرورة طرح مثل هذه البرامج، خصوصاً لأعضاء هيئة التدريس حديثي الانضمام لسلك التدريس في التعليم العالي، لتعرف الإطارين العملي والنظري، لتيسير عملية التدريس في الجامعات. مشيدة بمستوى التنظيم للبرامج ومدى تعاون المشرفين مع المشاركين من أعضاء هيئة التدريس.

جانب من الورشةوقالت د. سمية: "أغناني البرنامج عن السفر للمملكة المتحدة، حيث كان من المفترض أن أخضع لهذا البرنامج في بريطانيا، وأقضي شهوراً في الغربة، إذ وفر علي الجهد والوقت والمال". متمنية استمرار مثل هذه البرامج بنفس الوتيرة ليستفيد منها أعضاء هيئة التدريس كافة من مختلف الجامعات في البحرين.

ومن جهته، قال الأستاذ المساعد في كلية العلوم الصحية محمد عبدالله محمد - المشارك في برنامج الدراسات العليا في الممارسة الأكاديمية (PCAP) - إنه من البرامج المهيئة للأساتذة، خصوصاً ذوي الخبرات المتوسطة في التدريس، لتأهيلهم وفق أفضل الممارسات لتوصيل المعلومة للطلبة بصورة سلسة، مع توفير البيئة التعليمة المناسبة لتلقي تلك المعلومة، "كنت أتطلع للمشاركة في مثل هذه البرامج منذ فترة، وجاء الوقت للمشاركة فيها لتطوير مهاراتي في التدريس".

ومن المقرر أن تطرح وحدة التميز في التعليم ومهارات القيادة في جامعة البحرين، بالتعاون مع أكاديمية التعليم العالي البريطانية، برنامج القيادة الأكاديمية في شهر نوفمبر 2019م، بعد أن حقق البرنامج نجاحاً كبيراً خلال العام 2017م.

والجدير بالذكر أن برنامج الدراسات العليا في الممارسة الأكاديمية (PCAP) المطروح عبر وحدة التميز في التعليم ومهارات القيادة بجامعة البحرين، جزء من مبادرات الجامعة لتطوير أعضاء هيئة التدريس منذ عام 2006م، وجزء من تنفيذ خطة الجامعة الإستراتيجية.