تتضمن إنشاء بنك للمعلومات وتفعيل دور الإعلام والإشراف

news 12 2 2020 4bتستعد كلية الهندسة في جامعة البحرين لوضع خطة لتطوير دراستها العليا عبر تحديث البرامج، وتنويع الخيارات أمام الدارسين، وتسريع الإجراءات، وضمان انسياب المعلومات للطلبة والمشرفين، بالإضافة إلى تقوية العلاقات مع القطاع الصناعي.


وعقدت الكلية منتدى الدراسات العليا حيث استعرض أعضاء هيئة التدريس وطلبة الدراسات العليا والخريجون أفكارهم ومرئياتهم لتطوير برامج الماجستير والدكتوراه في الكلية العريقة التي يعود تاريخ تأسيسها إلى ستينات القرن الماضي.news 12 2 2020 4a


وقال عميد كلية الهندسة بالجامعة الدكتور فؤاد محمد الأنصاري: "ناقش الاجتماع الذي عقد في مقر الكلية بمدينة عيسى عدة أمور من أبرزها: أهمية الترويج للبرامج، وتحديثها، وزيادة المحتوى الإلكتروني بشأن الأطروحات والأساتذة، وتحسين الإجراءات، وزيادة فعالية دور المشرف".


وتابع "لقد أجمع المشاركون - سواء الأساتذة أم الطلبة - على أنَّ برامج الكلية تتمتع بالقوة والرصانة مقارنة محلياً وإقليمياً لكنهم أكدوا ضرورة زيادة الاهتمام بتوفير المعلومات، وتسريع الإجراءات".

news 12 2 2020 4cوتطرح الكلية - التي تعود جذورها إلى العام 1968 حيث تأسست كلية الخليج الجامعية - عشرة برامج للماجستير والدكتوراه، هي: ماجستير العلوم في الهندسة المدنية، وماجستير الهندسة الميكانيكية، وماجستير الإدارة الهندسية، وماجستير الهندسة الكهربائية والإلكترونية، والماجستير في الهندسة الكيمائية، ودكتوراه الفلسفة في الهندسة الكيميائية، ودكتوراه الفلسفة في الهندسة المدنية، ودكتوراه الفلسفة في الهندسة الكهربائية والإلكترونية، ودكتوراه الفلسفة في الإدارة الهندسية، ودكتوراه الفلسفة في الهندسة الميكانيكية.


ولفت إلى أن من بين الأفكار التي جرى التوافق عليها: الاهتمام بالإعلام للتعريف بالبرامج، وإنشاء بنك لمعلومات الدراسات العليا في الكلية يتضمن الأطروحات المبحوثة، والتعريف بأعضاء هيئة التدريس، واختصاصاتهم واهتماماتهم البحثية.


واستعرض المنتدى مقترحاً بشأن الدراسات العليا في قسم العمارة والتصميم الداخلي يعتمد على تنويع الخيارات أمام الدارسين لنيل الدبلوم العالي أو الماجستير العام أو الماجستير التخصصي، بالإضافة إلى تطوير آلية تنفيذ بحث الأطروحة ليتم في ثلاثة فصول، وبمتابعة مباشرة من الكادر التدريسي.news 12 2 2020 4d


وخلال المنتدى تحدث عضو هيئة التدريس في قسم الهندسة الكهربائية والإلكترونية بالكلية الدكتور إبراهيم عبدالله مطر عن تاريخ الدراسات الهندسية في البحرين، مشيراً إلى أن كلية الهندسة في جامعة البحرين تعد أكبر كلية للهندسة في المملكة، وأكثرها عراقة.
وأشار د. مطر إلى أن كلية الهندسة كانت أولى الكليات التي طرحت برامج الدراسات العليا في بداية تسعينات القرن الماضي.