مؤكدة دعم الحكومة لهن

دراسة في جامعة البحرين توصي رائدات الأعمال بالموازنة بين مسؤولياتهن العملية والأسرية


جانب من جلسة المناقشة التي أقيمت عبر الاتصال المرئيأوصت دراسة أجريت في جامعة البحرين، بضرورة التغلب على التحديات التي تقف عائقاً أمام رائدات الأعمال البحرينيات لضمان نجاحهن واستمراريتهن في سوق العمل. مستعرضة دور حكومة مملكة البحرين في دعمهن في مواجهة أية تحديات تعيق نجاحهن في مشوارهن التجاري.

كما أوصت الدراسة رائدات الأعمال بأهمية التطوير المستمر لمهاراتهن الإدارية والشخصية، وإيجاد التوازن بين مهامهن العملية والأسرية، والحفاظ على التميز وتنمية الإبداع في تقديم الخدمات بشكل مستمر، لتحقيق النمو والنجاح العملي.

ووجدت الدراسة - التي عنونت بــ "تحديات وتطلعات رائدات الأعمال في مملكة البحرين: أدلة من قطاع تنظيم المناسبات" - إن رائدات الأعمال في السوق البحرينية يواجهن العديد من التحديات، التي يمكن أن تؤثر في نجاحهن بخصوص ريادة الأعمال. مشيرة إلى أن الالتزامات العائلية، والمنافسة السوقية، والأنظمة الحكومية والمهارات الشخصية عوامل لها الدور الكبير في هذا النجاح. مؤكدة عدم تأثير القيود الاجتماعية بشكل كبير على نجاح رائدات الأعمال في قطاع تنظيم المناسبات.

الدراسة - التي نوقشت عبر الاتصال المرئي بواسطة برنامج مايمكروسوفت تيمز، أجرتها الباحثة في قسم الإدارة والتسويق في كلية إدارة الأعمال في جامعة البحرين الطالبة عائشة علي النفيعي، كجزء من متطلبات نيل درجة الماجستير في إدارة الأعمال - استخدمت المقابلات الشخصية والاستبيان في جمع البيانات المطلوبة للدراسة.

وتكونت لجنة المناقشة من الأستاذ المشارك في جامعة الخليج العربي الدكتور ماكملين دورغبا ممتحناً خارجياً، والأستاذ المشارك في قسم الإدارة والتسويق في جامعة البحرين الدكتور سيد علي حبيب الأمير ممتحناً داخلياً، وأشرف على الدراسة الأستاذ المشارك في قسم الإدارة والتسويق في جامعة البحرين الدكتور وليد عبدالعزيز محسن.