إن عمليات ضمان الجودة، والتقييم والتحسين المستمرين؛ جميعها تُعدُّ من العناصر الأساسية لأي عملية تعليمية. الغرض الرئيسي لعملية التقييم/قياس المخرجات، هو ضمان جودة المؤسسة التعليمية من خلال تحسين نظام التعلم والتعليم للطلبة وتطويره. بالإضافة إلى ذلك، فإن مختلف هيئات وجهات ضمان الجودة والاعتماد تتطلب إجراء تقييم المخرجات التعليمية للطلبة وقياسها.

فعلى الصعيد الوطني، تعد عملية تقييم وقياس مخرجات التعليم للطلبة بهدف التحسين والتطوير المستمرين من المتطلبات الرئيسية للهيئة الوطنية للمؤهلات وضمان جودة التعليم و التدريب (NAQQAET) .

كما وتعتبر جامعة البحرين عملية التقييم وقياس المخرجات، أساساً لقياس فعالية المؤسسة، و مصدراً لخططها التحسينية، كونها تهدف إلى مساعدة الجامعة في أداء رسالتها التعليمية، والتأكد من تلبية احتياجات ومتطلبات الشركاء المعنيين.

كما وتعد عملية التقييم أيضاً من العناصر المهمة للحصول على الاعتماد للبرامج الأكاديمية في جامعة البحرين. ويسعى مركز ضمان الجودة و الاعتماد الأكاديمي، من خلال القيام بكافة تلك العمليات، إلى ضمان جودة الخريج، أو ما يسمى ضمان كفاءة الأداء للخريج/الموظف.

د. بسام الحمد

مدير مركز ضمان الجودة و الاعتماد الأكاديمي