تأسست دائرة الإعلام والعلاقات الجامعية (دائرة العلاقات العامة سابقاً)، في العام 1992م كقسم، وفي العام 1994م تم اعتمادها كدائرة، لتشكل الواجهة التي تعكس الصورة الإيجابية لجامعة البحرين، ولتصبح إحدى الدوائر الرئيسة والحيوية. وتعد الدائرة محوراً أساسياً من خلال شعبها الأربع، لما تقدمه من خدمات ودعم لوجستي بالغ الأهمية.

تعمل الدائرة – التي تتبع مباشرة مكتب رئيس الجامعة - كحلقة الوصل بين الجامعة وجميع وسائل الإعلام من صحافة وإذاعة وتلفزيون، كما استثمرت وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة لإيصال رسائل الجامعة المختلفة على المستويين المحلي والخارجي، للتعريف ببرامج الجامعة الأكاديمية وأنشطتها وفعاليتها المختلفة وتغطيتها إعلامياً، وكذلك التواصل مع الطلبة وأولياء أمورهم وجميع الشركات والمستفيدين والمتعاونين مع الجامعة.

كما تعمل الدائرة على نشر أفكار الجامعة وتطلعاتها وآرائها وخططها، وتحرير الأخبار ونشرها، والإشراف على إنتاج الأفلام الوثائقية الخاصة بالجامعة. هذا بالإضافة إلى إعداد وتقديم الخدمات الإدارية والتقنية والفنية لفعاليات الجامعة المختلفة من مؤتمرات وندوات واجتماعات واحتفالات وغيرها – والتي يصل متوسطها سنوياً إلى 450 فعالية – والإشراف عليها، وتنظيم الزيارات الرسمية، وحفلات الاستقبال، واستضافة الخبراء والمختصين في جميع المجالات، والمشاركة في معارض الكتب المحلية بإنتاجات الجامعة، والقيام بمهام المراسم والتشريفات وغيرها.

كما تعمل الدائرة أيضاً على تعظيم ارتباط منتسبي الجامعة من أكاديميين وإداريين بمؤسستهم، والتواصل معهم، وتنظيم الأنشطة الداخلية والخارجية للمنتسبين إليها لزيادة روح الأسرة الواحدة بين الكوادر الإدارية والأكاديمية، وخلق أجواء إيجابية ومريحة بينهم.