إن صناعة السياحة والسفر هي إحدى أهم الصناعات وأسرعها نمواً في العالم اليوم، ولسوف تكون واحدة من ثلاث صناعات تقود الاقتصاد العالمي في القرن الواحد والعشرين بجانب صناعتي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. ومع النمو المطرد لهذه الصناعة، والتطورات السريعة التي تشهدها يوماً بعد يوم، فقد كان لزاماً علي قسم الإعلام والسياحة والفنون أن يواكب هذه التطورات من الناحية الأكاديمية، بما يجعل دارس هذا التخصص يحصل علي أعلي مستوي تعليمي ومهاري متاح، ويجعله مؤهلاً لشغل الوظائف المختلفة في قطاع السياحة والفنادق، والذي يشهد بدوره نمواً متزايداً في مملكة البحرين.

 

الخطة الدراسية التفصيلية


اضغط هنا لتحميل ملف الخطة الدراسية للبرنامج

 

  • إعطاء الطالب مجموعات مترابطة من المققرات الأساسية، والمتطورة، في كافة المجالات المرتبطة بصناعة السياحة، وتتنوع هذه المجموعات ما بين مقررات اقتصادية وتقنية، وأخرى حضارية وثقافية، وثالثة إدارية وتنظيمية.
  • تنويع المقررات الدراسية، بحيث تعطي الطالب قاعدة عريضة من المعارف والمهارات، وتؤهله تأهيلاً متميزاً للعمل في مجال صناعة السياحة، وبالأخص في مجالات إدارة السياحة والسفر، والإرشاد السياحي، وإدارة الفنادق.
  • الإهتمام بالجانب العملي من خلال زيادة جرعة التدريب العملي، وتوزيعها على عدد من المقررات العملية.
  • زيادة التعمق العلمي، وتوسيع آفاق الطالب ومداركه، من خلال الجمع بين المحلية والعالمية في العديد من المقررات.
  • إذكاء روح النقد، والتفكير العلمي والمنطقي للطالب، من خلال التطبيقات العملية، بالإضافة إلى إعداد الطالب لمشروع للتخرج.
تطوير مهارات الطالب في اللغات الأجنبية، التي لا غنى عنها للعمل في المجال السياحي.
  1. القدرة على الاتصال وحسن التعامل مع السياح والزوار.
  2. تأهيل الطلاب في تشغيل وإدارة أنظمة الحجز لشركات السياحة والسفر والطيران والفنادق.
  3. العمل في الأقسام الإدارية المختلفة في الفنادق والمنتجعات السياحية.
  4. إدارة وإرشاد المجموعات السياحية في مواقع الجذب السياحي، والعمل في المتاحفوالمنتجعات والمحميات.
  5. معرفة أخلاقيات العمل السياحي والفندقي وتطبيقها وفق القوانين والأعراف المحليةوالإقليمية والدولية.
  6. إعداد البحوث العلمية في مجالات السياحة والفنادق، وبخاصة بحوث الاستقصاءورضا السياح والزوار.
  7. إجادة المفاهيم السياحية الأساسية باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية.