الجامعة تفوز بجائزة "التميز الأكاديمي" في الشرق الأوسط

طلبة جامعة البحرين يحققون المركز الثالث عالمياً في مسابقة "هواوي" بالصين


news 26 12 2017 1


أضافت جامعة البحرين إنجازاً عالمياً جديداً إلى قائمة إنجازاتها العلمية والتقنية في المسابقات العالمية، وذلك بعد إعلان فوز فريق طلبة الجامعة ـ الذي يمثل مملكة البحرين ـ بالمركز الثالث على مستوى العالم، في نهائيات في مسابقة شركة "هواوي 2017" لمهارات تقنية المعلومات والاتصالات، الموجَّهة إلى طلبة الجامعات التقنية في منطقة الشرق الأوسط، أمس (الاثنين) في جمهورية الصين الشعبية. كما فازت الجامعة بجائزة "هواوي للتميز الأكاديمي" في الشرق الأوسط، ونال رئيس قسم نظم المعلومات في جامعة البحرين الدكتور مازن محمد علي جائزة أفضل مشرف من بين الفرق المشاركة.

وفاز فريق الجامعة بالمركز الثالث من بين 39 فريقاً متأهلاً للتصفيات النهائية، من عشر دول في الشرق الأوسط. وحققت الجامعة جائزة "هواوي للتميز الأكاديمي" من بين 121 جامعة مشاركة في المسابقة. وشارك في المسابقة 4133 طالباً في الجولة التمهيدية.

وأعرب رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور رياض يوسف حمزة عن سعادته وفخره بهذا الإنجاز العالمي، مهنئاً الطلبة المشاركين والمشرفين عليهم بهذه النتيجة، وعبّر أ.د. حمزة عن شكره وتقديره للقيادة والحكومة الرشيدة بفضل ما تطرحه وترعاه من اهتمام خاص لتقنيات المعلومات بالإضافة إلى توفير البنية التحتية المتقدمة في مجال تقنيات الاتصال والتكنولوجيا الرقمية من خلال الحكومة الإلكترونية، والمشاريع والمسابقات التي تطرحها محلياً وإقليمياً وعالمياً. وأكد أ.د. حمزة أن الجامعة "تضع ضمن أولوياتها النتاج المعرفي والعلمي المتقدم لدى الطلبة ليواكبوا الحركة العلمية، ولينافسوا في مجالاتهم طلبة الجامعات المرموقة عالمياً".

ودعا رئيس الجامعة إلى أهمية أن ينخرط الطلبة في الأنشطة والمسابقات المحلية والعالمية، بوصفها مصدراً من مصادر المعرفة التي يكتسبها الطالب عبر الخبرات والتجارب.

وقد منحت شركة هواوي الفائزين فرصة لزيارة المقر العالمي للشركة، في مدينة شنجن الصينية، ولقاء أبرز الشخصيات التي تقود هذه العلامة التجارية، كما سيتعرف الطلبة الفائزون في هذه المسابقة، الخبرة التي تمتلكها هواوي في مجال شبكات الاتصالات وخدمات الشركات وأجهزة المستهلكين.

وقد مثل الجامعة كل من: محمد ياسر ياسين، وأحمد سامر عبدالرحمن، ودعاء عامر إبراهيم، والأساتذة المشرفين على أداء الطلبة.

وأقيمت التصفيات النهائية في جمهورية الصين الشعبية، في الفترة (من 23 إلى 26 ديسمبر 2017م). حيث فازت بالمركز الأول جمهورية لبنان، وجاءت في المركز الثاني جمهورية باكستان الإسلامية.

وتهدف المسابقة إلى اكتشاف المواهب المحلية الواعدة في تقنية المعلومات والاتصالات، والعمل على تنميتها وإعدادها، بما يناسب أحدث العلوم التقنية، وآخر مستجدات عالم التكنولوجيا.

وتعتمد المسابقة على التقنيات المتطورة في بروتوكول الإنترنت، وتقنية المعلومات. وقد خضع المتسابقون لاختبارات تقيس معرفتهم في مجال الحوسبة السحابية، وتحويل الشبكات وتوجيهها.

وكان طلبة جامعة البحرين قد فازوا بالمراكز الخمسة الأولى في التصفيات على مستوى مملكة البحرين، من بين 120 متسابقاً من جامعات المملكة ومعاهدها. وقد انطلقت المسابقة في أكتوبر الماضي 2017م.