في ندوة "مكافحة المخدرات من الناحية القانونية والنفسية"

news 02 01 2018 1bقال رئيس قسم القانون العام في جامعة البحرين الدكتور محمد الهيتي، إن غرامة جريمة الترويج والاتجار بالمواد المخدرة تصل إلى 50 ألف دينار في الحد الأعلى، وعقوبة السجن المؤبد أو المؤقت، مؤكداً أن المشرِّع البحريني جرَّم تعاطي المواد المخدرة والمؤثرات العقلية والاتجار بها، وذلك وفقا لقانون رقم (15) لسنة 2007م.


جاء ذلك خلال ندوة نظمها مؤخراً مكتب الجودة والاعتماد الأكاديمي في كلية الحقوق بالجامعة بعنوان: "مكافحة المخدرات من الناحية القانونية والنفسية"، ضمن المبادرات لتثقيف وتوعية الطلبة بأضرار المخدرات الخطيرة.


وأوضح د.الهيتي أن المشرِّع البحريني يمنح الفرصة لمن ينزلق في طريق تعاطي المخدرات بأن ينجو من العقاب إذا بادر وأخطر الجهات المعنية بتعاطيه المواد المخدرة، قبل أن تتمكن السلطات منه.


وأشار أستاذ القانون العام إلى أن أساليب مكافحة المخدرات الحالية تشمل الأسلوب: الفردي، والجماعي، والوطني، والدولي.

news 02 01 2018 1a


وذكر أن المواد المخدرة تصنف إلى عدة أنواع، منها: المخدرات الطبيعية مثل الحشيش والأفيون، والمخدرات المصنَّعة التي يجري استخلاصها من النباتات، ومن ثم إجراء تعديلات كيميائية عليها مثل الهيرويين، والهيدرومورفين، والمخدرات المخلَّقة (المنومات، ومسكنات الآلام، والعقاقير المنشطة).


ومن جانبه، عرَّف أستاذ علم النفس في جامعة البحرين الدكتور أحمد سعد جلال، أن الإدمان هو حالة تقوم على الاعتماد على تناول مادة معينة لا يمكن التخلص منها. وقال إن النشوة "حالة ذهنية وعاطفية مؤقتة تحدث عند متعاطي المخدرات، حيث يشعر من بسعادة مؤقتة، تزول بعد حين".

وأشار د. جلال إلى أن مخاطر الإدمان التي تسبب كثيراً من الأضرار الجسمية والنفسية والاجتماعية، ومنها "الانسحاب" وهو مرض عضوي يصيب الأعصاب وله أعراض خطيرة ناتجة عن اعتماد الجسم عليها اعتماداً عضويا ونفسيا، ولا يمكن الشفاء منه إلا باللجوء إلى الطبيب المختص، بالإضافة إلى حالة التسمم الناتجة عن تعاطي المواد النفسية التي تؤدي إلى حدوث اضطرابات جسمية، أو نفسية على مستوى الشعور، أو السلوك ولا يمكن الشفاء منه إلا بعد فترة طويلة من الوقت".


وتأتي هذه الندوة في إطار عمل مركز الاعتماد الأكاديمي في كلية الحقوق على تثقيف الطلبة بالجوانب القانونية، والمخاطر التي تسببها عادة الإدمان، والآثار السلبية والصحية والنفسية والاجتماعية التي تتركها على المتعاطين للمواد المخدرة.